لا للإرهاب

جامعة دمياط تدين الحادث الأليم الذي ألم المصريين  

علي يد تنظيمات الإرهابية

تنعي جامعة دمياط ببالغ الحزن والأسى أبناء مصر الشرفاء وقواتنا المسلحة الذين اُستشهدوا يوم الخميس 12/10/2017 ضحية الإرهاب الغاشم للجماعات المسلحة مدينة العريش بمحافظ شمال سيناء.

ويُدين السيد أ.د/ السيد محمد دعدور - رئيس الجامعة والسادة الأساتذة نواب رئيس الجامعة والسادة عمداء ووكلاء الكليات وجموع أعضاء هيئة التدريس ومعاونوهم وأعضاء الجهاز الإداري تلك الحوادث الإرهابية الفجيعة، كما يُدينون كافة الأعمال التي تنال من أبناء مصر الشرفاء، داعين الله أن يتغمد شهداء الوطن جميعاً برحمته وأن يُلهم ذويهم الصبر والسلوان.

وتعلن جامعة دمياط مجدداً تأييدها ودعمها لكافة الإجراءات والقرارات التي تتخذها القيادة السياسية لدعم استقرار الوطن ومحاربة كافة صور الإرهاب والتصدي لكل محاولات زعزعة أمن الوطن واستقراره.

حما الله مصر قيادة وشعباً ،،،

رئيس الجامعة

أ.د/  السيد محمد دعدور

 

عدد المشاهدات 15256
لا للإرهاب | جامعة دمياط

أخبار ذات صلة

أكثر الأخبار مشاهدة