الندوة التثقيفية 66 لقوات الدفاع الشعبي والعسكري بجامعة دمياط

شهد اليوم 21 مايو 2024 الأستاذ الدكتور حمدان ربيع المتولي رئيس الجامعة واللواء وليد حامد الحماقي قائد قوات الدفاع الشعبي والعسكري الندوة التثقيفية السادسة والستون التي نظمتها قوات الدفاع الشعبي والعسكري بقاعة فاروق شوشة بجامعة دمياط تحت عنوان " الولاء والانتماء" ، وذلك في إطار حرص القيادة العامة للقوات المسلحة على تنمية روح الولاء والانتماء لدى شباب الجامعات والمعاهد المصرية. 
 
جاء ذلك بحضور الدكتور إسلام إبراهيم نائب محافظ دمياط ، والأستاذ الدكتور محمد عبده عماشة نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ، والعقيد فتحي نجيب قاعود مدير إدارة التربية العسكرية بالجامعة ،والمهندس محمود نعمان نائب رئيس جهاز تعمير مدينة دمياط الجديدة ولفيف من القيادات الشعبية والتنفيذية بالمحافظة وممثلي الأزهر والكنيسة والسادة وعمداء ووكلاء كليات الجامعة والأستاذ الدكتور محمد عبد الحميد شهاب أمين عام الجامعة. 
 
بدأت فعاليات الندوة التي قدمها الأستاذ الدكتور محمد ماهر رئيس قسم اللغة العربية بكلية الآداب بتلاوة آيات من القرآن الكريم بصوت "الطالب  إبراهيم محسن مبروك".
 
وفي كلمته رحب الأستاذ الدكتور حمدان ربيع المتولي رئيس الجامعة بالسادة الحضور في رحاب جامعة دمياط معرباً عن سعادته باستضافة الجامعة لفعاليات الندوة ومثمناً جهود قوات الدفاع الشعبي والعسكري في دعم المجتمع المدني وتنمية روح الولاء والانتماء لدى كافة فئات المجتمع والقيام بدورها التنويري والتوعوي في ظل ما تواجهه الدولة المصرية من تحديات إقليمية تتداخل مع أحداث دولية وصراعات متصاعدة. 
 
وأكد رئيس الجامعة أن جامعة دمياط تسعى في ضوء مسئوليتها الوطنية إلى إعداد جيل من الشباب واعٍ بمسئوليته وقادر على تحملها من خلال تعزيز قدراته بتوفير بيئة جامعية تنويرية وداعمة للإبتكار ، وأضاف أن ما تشهده الدولة المصرية من تطور غير مسبوق يتطلب تكاتف سواعد أبنائها وشبابها للحفاظ على ما تم من إنجازات ولاستكمال مسيرة البناء فهم بناة الحاضر ونبراس المستقبل المنير. 
 
وفي ختام كلمته وجه رئيس الجامعة الطلاب إلى الاستفاقة وعدم الانسياق وراء ما يحاك للدولة المصرية من مؤامرات وشائعات مغرضة تزعزع استقرارها وأمنها القومي في ظل حروب وما تواجهه من تحديات في ظل التطور التكنولوجي وتحديات حروب الجيل الرابع والخامس. 
 
ثم ألقى الطالب " حامد هاشم " قصيدة شعر وطنية بعنوان " إرفع جبينك" والتي تحمل أسمى معاني الفخر والاعتزاز بالانتماء للدولة المصرية العظيمة.
 
ثم حاضر فضيلة الدكتور عصام الروبي أحد كبار علماء الأزهر الشريف محاضرة بعنوان "عظمة مصر في القرآن " تحدث فيها عن القيم المكانية التي ذكر الله عز وجل فيها مصر في أكثر من موضع ، ومكانتها المقدسة فهي مهد الرسالات والملاذ الآمن للأنبياء والمرسلين يوسف وعيسى وأمه مريم عليهم السلام ، وأضاف أن لمصر عند الله ضمانة من حيث الأمن والأمان فهي محروسة بحراسته ومحفوظة بحفظه إلى أن يرث الله الأرض ودلالات ذلك في القرآن الكريم ، وجعل الله بيوت المصريين غاية وقبلة للعباد ومباركة ومبارك شعبها إلى قيام الساعة . 
 
واستعرض فضيلة الشيخ عصام الروبي تاريخ الصراع على أرض مصر المباركة منذ معركة عين جالوت ضد التتار ثم معركة حطين وصولاً إلى معركة العاشر من رمضان السادس من أكتوبر وتصدي المصريون لأعدائهم فمصر دولة ذات سيادة وحضارة متمكنة في قيادتها أبد الدهر ، وواجب على أبنائها أن يجعلوها دائماً فوق الرأس وأمام الأعين وعلينا أن ننفق في سبيل الحفاظ عليها كل غالٍ ونفيس  وأن نتحد جميعاً لتعميرها وعلو قيادتها ، فهي مصر الأبية الحرة الكريمة التي بوّأها الله تعالى أعظم تبوء في آيات القرآن الكريم.
 
وقدم فريق تمثيل الجامعة أوبريت "حكاية شهيد" وسط تفاعل وإعجاب الحاضرين تناول عرض مسرحي لقصة استشهاد أحد أبطال القوات المسلحة وتعزز قيم الولاء والانتماء لأبناء الوطن .
 
ثم توجه الحضور لافتتاح معرض كليات الجامعة وتفقد أجنحة المعرض التي تضمنت نماذج لمشاريع ومنتجات أقسام كليات الجامعة.
 
وتخلل فعاليات الندوة تقديم فريق كورال الجامعة فقرة غنائية تضمنت أغاني وطنية واستعراضات فنية على بعض الأغاني الوطنية. 
 
أعقب ذلك عرض مسرحية بعنوان "أصحاب الأرض" قدمها فريق تمثيل الجامعة يروي قضية الدولة الفلسطينية وكفاح شعبها ضد المحتل الغاصب ودور مصر الوطني والقومي تجاه فلسطين شعباً وأرضاً.
 
ثم عرض فيديو تسجيلي لشهداء القوات المسلحة الأبرار من أبناء محافظة دمياط.
 
وخلال كلمته وجه اللواء وليد حامد الحماقي قائد قوات الدفاع الشعبي والعسكري الشكر لرئيس الجامعة والحاضرين على حفاوة الاستقبال وحسن التنظيم ، معرباً عن سعادته بوجوده في رحاب جامعة دمياط الصرح العلمي الكبير  وبيت العلم والمعرفة وعن فخره بتواجده بين أبناءه طلبة وطالبات الجامعة طليعة هذا الجيل الذي تعقد مصر عليه آمالاً كبيرة . 
ووجه اللواء وليد الحماقي تحية إجلال واعتزاز لأرواح شهداء القوات المسلحة تقديراً لدمائهم الطاهرة التي روت تراب مصر وتحية لأسرهم .
 
وذكر اللواء وليد الحماقي أن ما شهده من فقرات وعروض وأعمال فنية قدمها طلاب الجامعة يؤكد أن شباب مصر هم أيقونة العبقرية المصرية وطليعة القوى الناعمة التي تكفل لمصر ريادتها. 
وأضاف سيادته أن الهدف الرئيسي من تنظيم هذه الندوات هو مجابهة الفكر بالفكر وتحصين كافة أطياف المجتمع المصري حتى لا ينساق أحد وراء الشائعات والأكاذيب التي تتبناها كثير من مواقع وشبكات التواصل الاجتماعي التي تهدف إلى نشر الفتن وهدم المجتمع من خلال ما يُعرف بالجيل الرابع من الحروب . 
 
ووجه سيادة اللواء وليد الحماقي رسالة لشباب الجامعة بأنهم عماد الأمة وذخيرتها وبهم ترتفع مكانتها وتعلو غايتها وفي هذا الإطار فإن القوات المسلحة لن تدخر جهداً في توفير كافة أوجه الدعم والمساندة لتعزيز قدراتهم فهم الحاضر والمستقبل .
 
ثم تفضل سيادة اللواء وليد حامد الحماقي ومعالي الأستاذ الدكتور حمدان ربيع المتولي بتكريم أسر شهداء القوات المسلحة الأبرار من أبناء محافظة دمياط وهم :  
شهيد جندي أحمد عبد الباقي محمود عبده ، وشهيد جندي ياسر عبد المجيد محمد عبد المجيد ، وشهيد جندي محمد عزت إبراهيم إبراهيم .
 
كذلك تكريم ذوي الهمم وهم: سمر إبراهيم يوسف الشرباتي ، وميرنا صلاح سالم إبراهيم .
 
واختتمت فعاليات الندوة بتبادل الدروع بين الجامعة وقوات الدفاع الشعبي والعسكري ثم عزف السلام الوطني لجمهورية مصر العربية وأخيراً التقاط الصور التذكارية .
 
 
عدد المشاهدات 3468
الندوة التثقيفية 66 لقوات الدفاع الشعبي والعسكري بجامعة دمياط| جامعة دمياط

أخبار ذات صلة

أكثر الأخبار مشاهدة